12992160 480068638864047 1945103236 n

مقبل نصر غالب- جعل الرؤيا الصالحة من مصادر الوحي والمتواضع قال جزء من الوحي، رغم أن الرؤيا لا يترتب عليها أي شيء، فهي خاصة بصاحبها إذا صدق .لكنهم اشتغلوا عليها شغل في كل البلاد هناك من يدعي أنه رأى في منامه النبي (ص) وقال له كذا وكذا. ومنهم يرى الإمام علي كرم الله وجهه، ومنهم يرى الحسين، ويحشدون الناس لهذه الرؤيا للعمل بها ويسوقون آلافا من البشر إلى الموت.

- الاستدلال بعظمة الرجال الكبار ليس من أقوال عظماء مفكرين مثلهم لابراز جوانب العظمة الفكرية والثقافية. إنما بأقوال الخدم والحشم والسوقة .قال خادمه كان يخصف نعله بنفسه. قالت جاريته كان يخيط قميصه ويرقعه. قال سواق سيارته شافه ينظف حمام الجامع.. هذه القضايا الشعبية تدعونا للاقتداء بأتفه الأمور التي يمكن أن يعمل بها كل واحد وليس فيها من العظمة شيء.

- بدأ الإفصاح من بعض العلمانيين عن أهداف العلمانية التي يدعون لها في رسائلهم عبر الواتس آب.

الهدف إقامة الحكومة الكونية الليبرالية الديموقراطية، تحكم الأرض كلها بنظام واحد يستوعب كل الأديان بما فيها الوثنية ما عدا الإسلام؛ لأن العائق الوحيد أمام هذه الحكومة العالمية هو الإسلام، لذلك يشتغل دعاة العلمانية الآن في ضرب الإسلام وتشويهه من خلال بعض الممارسات وخطب المساجد والفتاوي، ولا يشتغلون في مفردات علمانية حكومة العالم التي غالبا ستكون أمريكا أو إسرائيل.

هذا الإفصاح المروي عن فوكوياما كدليل على أقوالهم، يعني أنهم مؤمنون بالفكرة ويشتغلون لها.

يعني أنهم يشتغلون في المشروع الصهيوني ضد أمتهم ودينهم، وفعلا هم شغالون كذلك.

- استطاعت المخابرات الأمريكية إقناع كل تيار سياسي عربي بأن بقية التيارات العربية تشتغل ضده وتسعى لاجتثاثه، بأدلة استخبارية قابلة للتفسير والتكهن منها: زيارة، لقاء، تصريح، سفر، استقبال. وأن أمريكا تدعم ذلك التيار ضد ذاك بدليل أيضا، فأصبحت كل التيارات تلعن أمريكا وتحارب بعضها البعض ،ولن يصحو العرب من هذه الفتنة الا بعد الدمار الشامل.

وقد يعتذر العرب كما اعتذر بوش وبلير ان تدمير العراق كان بموجب تقارير استخبارية كاذبة.

التعليقات  

#1 ايمن سعيد 2016-11-09 15:08
- استطاعت المخابرات الأمريكية إقناع كل تيار سياسي عربي بأن بقية التيارات العربية تشتغل ضده وتسعى لاجتثاثه، بأدلة استخبارية قابلة للتفسير والتكهن منها: زيارة، لقاء، تصريح، سفر، استقبال. وأن أمريكا تدعم ذلك التيار ضد ذاك بدليل أيضا، فأصبحت كل التيارات تلعن أمريكا وتحارب بعضها البعض ،ولن يصحو العرب من هذه الفتنة الا بعد الدمار الشامل.

وقد يعتذر العرب كما اعتذر بوش وبلير ان تدمير العراق كان بموجب تقارير استخبارية كاذبة.

أضف تعليق

يرجى عدم الإدلاء بالتعليقات المسيئة للأشخاص أو الأديان أو المعتقدات الدينية.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



13014947 480060472198197 1439778719 n

alkiam

كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

آخر التعليقات

للأعلى