header-ad-sample-11

مقبل نصر غالب1- سمع بعض رجال الأعمال أن الصدقات في رمضان لها أجور مضاعفة فحولوا زكاة المال الواجبة في أي شهر إلى رمضان.

وزكاة المال حين يحول عليها الحول.. وزكاة الحبوب والثمار يوم حصاده.

لكنهم أرادوا إعفاء أنفسهم من الصدقات في رمضان بإخراج الزكاة، إلى درجة أن بعضهم أحرم المساكين في رمضان الماضي لأن الدولة طلبت منه الزكاة.

2- قراءة القرآن مطلوبة طيلة السنة وكل يوم، والبعض يظن فضل قراءة القرآن في رمضان فقط، أو أجوره في رمضان يغطي حاجة السنة لذلك يهجر القرآن إلى رمضان، ولا يدري كم هو إثم؟

3- العمرة جائزة في أي وقت، لكن الكثير يحسبها في العشر الأواخر من رمضان بألف عمرة مع ليلة القدر، وبعضهم يحسبها حجة كاملة مع النبي، أو نصف حجة يكملها السنة الثانية.

هذا التداخل في عبادات على حساب عبادة وبركة عبادة على عبادات، تجعل المسلم يحاسب الله على عمله ولا يحاسب نفسه، ويظن أنه في عليين. 

أضف تعليق

يرجى عدم الإدلاء بالتعليقات المسيئة للأشخاص أو الأديان أو المعتقدات الدينية.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



drawas

alkiam

كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

آخر التعليقات

للأعلى