drawas

n791صنعاء - اليقين أونلاين

تشهد العاصمة صنعاء وعدد من المحافظات المجاورة أزمة وقود بعد قرار حكومة هادي تحويل سفن الوقود إلى عدن.

واضطرت شركة النفط في صنعاء إلى تخصيص محطات لمواجهة الأزمة التي تفاقمت منذ يومين.

ووصل سعر البنزين في السوق السوداء إلى 15 ألف ريال للدبة 20 لتر.

وتأتي الأزمة بالتزامن مع إعلان حكومة هادي قراراً يحمل الرقم 75 والذي يجبر تجار المشتقات النفطية على اللجوء إلى بنك عدن لشراء الوقود مقابل الحصول على تصريح دخول .

واعتبرت اللجنة الاقتصادية في حكومة هادي إدخال الوقود عبر ميناء الحديدة ضمن "تمويل الإرهاب.

وكانت حكومة صنعاء اتهمت التحالف باحتجاز 9 سفن في الغاطس ومنعها من إفراغ حمولتها في الحديدة.

واعتبرت خطوة الحكومة في عدن بأنها تأتي في إطار الحرب الاقتصادية.

إلى ذلك شهدت عدن الثلاثاء احتجاجات تطالب حكومة هادي بخفض أسعار البنزين التي تصل إلى 7500 ريال للعشرين لتر.

ورفع المحتجون شعارات تتساءل عن فارق سعره في عدن وسعره في مأرب حيث تباع الدبة بأقل من نصف سعره في عدن.

أضف تعليق

يرجى عدم الإدلاء بالتعليقات المسيئة للأشخاص أو الأديان أو المعتقدات الدينية.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

آخر التعليقات

للأعلى