header-ad-sample-211111

mm7اليقين أونلاين - الحديده

بدأت جماعة الحوثي، اليوم السبت، الانسحاب من موانئ الحديدة، وسط تصعيد لحكومة هادي.

ونقلت وكالة رويترز عن شهود عيان قولهم أن الحوثيين، الذين أعلنوا نيتهم إعادة الانتشار من طرف واحد، سحبوا معدات وأسلحة ثقيلة من موانئ الصليف ورأس عيسى والحديدة. وأشارت الوكالة الدولية إلى أن عملية الانسحاب تتم بإشراف أممي.

وكانت الأمم المتحدة رحبت في وقت سابق بإعلان الحوثيون عزمهم تنفيذ اتفاق السويد من طرف واحد، مشددة على ضرورة الشفافية والرقابة.

وبرر رئيس اللجنة الثورية محمد الحوثي إعلان جماعته بأنه محاولة لكسر جمود الاتفاق.

في المقابل واصلت حكومة هادي تقليلها من إعلان الحوثيون هذا.

ودعا سفير هادي في بريطانيا، ياسين سعيد نعمان، حكومته إلى التمسك باتفاق الحديدة كاملا دون تجزئة في إشارة منه إلى أن الخطة الجديدة تتوقف عند إعادة الانتشار في الموانئ مقابل انسحاب قوات هادي من شرق المدينة، دون تحديد هوية السلطة التي ستتولى إدارة المحافظة وسط انباء تؤكد بأن التوجه الأممي في هذا الجانب لصالح الحوثيين.

وتأتي هذه التطورات مع بدء التنازل العكسي للمهلة التي حددتها اللجنة الرباعية لتنفيذ اتفاق السويد في الحديدة والتي من المفترض أن تنتهي منتصف مايو الجاري.

وشهدت السواحل اليمنية تحركات عسكرية أمريكية.

وبينما تواصل الولايات المتحدة إرسال بوارجها الحربية إلى خليج عدن وباب المندب، واصل المسئولين الأمريكيين تحذيراتهم للسفن التجارية من هجمات محتملة عند مضيق باب المندب في اليمن من قبل "إيران" حسب المزاعم الأمريكية.

وأقر القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي نشر منظومات دفاع باتريوت وارسال ثاني حاملة طائرات إلى الخليج خلال أسبوع، بالتزامن مع وصول قاذفات بي 52 إلى قاعدة العديد في قطر.

واستبعد خبراء دوليين أن يكون الهدف إيران رغم إعلان الولايات المتحدة بأنها الهدف.

في السياق ذاته، ذكرت صحيفة "الرياض" الرسمية السعودية في افتتاحيتها لعدد السبت أن التعويل على المجتمع الدولي لإنهاء الحرب في اليمن لم يعد كافيا في إشارة كما يبدو إلى تطلع المملكة التي تقود الحرب منذ 5 سنوات لعملية عسكرية.

أضف تعليق

يرجى عدم الإدلاء بالتعليقات المسيئة للأشخاص أو الأديان أو المعتقدات الدينية.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



drawas

alkiam

كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

آخر التعليقات

للأعلى