الحوثي يتهم التحالف بالتخطيط لاستهداف صنعاء ويدعو لرفع الجاهزية القتالية

abdualmalek alhothyاتهم زعيم حركة أنصار الله، عبد الملك الحوثي، التحالف بالتخطيط لاستهداف العاصمة صنعاء، داعياً إلى الاستمرار في حشد المقاتلين ورفد جبهات القتال.

وقال الحوثي ، خلال كلمة متلفزة، إن التحالف خطط للقيام بتفجيرات واستهداف المواطنين في صنعاء بالعمليات الأمنية والسيارات المفخخة، لافتاً إلى أنّ التحالف استهدف صنعاء بـ"الأسلحة المحرمة دولياً، وحاول احتلالها بحملات عسكرية كبيرة وخصص لتحقيق أهدافه الوهمية مليارات الدولارات".

وأكد الحوثي "فشل الكثير من مؤامرات استهداف صنعاء أمنيا، مبينا أن بعض الخلايا التي تم ضبطها جرى الإعلان عنها والبعض لم يعلن عنها لأسباب أمنية.

وتابع: "كل ما يستطيع الأعداء فعله لاحتلال صنعاء فعلوه، لكنهم وصلوا إلى قناعة بأنّ صنعاء بعيدة. قولوا له الرياض أقرب".

ووجّه الحوثي رسالة إلى التحالف، مشدداً على "ضرورة إدراك الأعداء أنّه لا فائدة من استمرار عدوانهم، وأنّهم لن يصلوا إلى تحقيق أهدافهم"، موضحاً أنّ الشعب اليمني "لم يعتدِ على أحد، لكنه ليس فريسة سهلة، وعليهم أن يستوعبوا هذه الحقيقة".

وأوضح أنّ بعض العناصر "المدسوسة" الموجودة في أنحاء البلد تعمل كـ"أبواق للدعايات، وتحاول إثارة الفتنة في صنعاء"، موضحاً أنّه "في الأشهر الأخيرة، قبل الهدنة، أطلق العدوان حملات دعائية، قبل القصف، للضغط على الأهالي وتهجيرهم".

وأضاف إنه يجب استمرار النشاط والتعبئة والتحشيد والتجنيد وكل أشكال الاستعداد العسكري والجهوزية للتصدي لكل أشكال الاستهداف.

وطالب أنصاره برفع الجاهزية القتالية واليقظة لمواجهة كل مؤامرات الأعداء وأنشطتهم.

ودعا الحوثي إلى ضرورة وجود علاقة إيجابية بين الجهات الرسمية وبين التجار والمواطنين.