محافظ حضرموت يدعو إلى إخراج قوات المنطقة العسكرية الأولى من المحافظة

hadramot madyدعا محافظ حضرموت مبخوت بن ماضي، إلى إخراج المنطقة العسكرية الأولى  من وادي حضرموت، قائلا ان معظم افرادها ينحدرون من المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين شمالي البلاد.

وأضاف بن ماضي في مقابلة تلفزيونية الليلة الماضية "إذا كان العدو الذي نجابهه لهؤلاء عدوا، فليذهبوا إلى مقاتلته، وإذا كان لهم صديق فكيف نرغب ان يكون صديق الحوثي بيننا".

وشدد على ضرورة تمكين ابناء حضرموت من حماية المحافظة الجنوبية الغنية بالنفط.. مؤكدا ان البلاد تعيش وضعا استثنائيا، وان لدى ابناء حضرموت تجربة في الخذلان من قبل الجنود الذين ينحدرون من المحافظات الشمالية، في اشارة الى عدم مقاومة الاجتياح المسلح لتنظيم القاعدة على مدنية المكلا في ابريل 2015.

وعن لواء "بارشيد" التابع للإنتقالي المدعوم إماراتيا، قال بن ماضي إن "لواء بارشيد لواء تابع للمنطقة العسكرية الثانية -معظم منتسبيه من محافظة الضالع- ولو كانت الضالع محتلة من قبل الحوثي لأرسلناهم من اجل القتال والدفاع عن ارضهم وتحريرها. واطلب من البعض ان لا يكون لديهم حول سياسي يمنعهم من النظر للأمور بشكل صحيح".

ويعد هذا أول موقف صريح لمحافظ حضرموت مبخوت بن ماضي، والذي يدعم فيه مطالب الإنتقالي بطرد قوات المنطقة العسكرية الأولى من حضرموت، بذريعة أصولها الشمالية، وبهدف السيطرة على المحافظة الغنية بالنفط.

وعين بن ماضي وهو برلماني وقيادي بارز في حزب المؤتمر الشعبي العام، محافظا لحضرموت نهاية يوليو الماضي خلفا لعضو المجلس الرئاسي فرج البحسني.

المزيد من الأخبار في هذا القسم: