بين حكومتي صنعاء وعدن

mogpelفي المحافظات الشمالية مشكلات اقتصادية وأزمة مشتقات نفطية .. مشكلات غياب المرتبات وارتفاع الأسعار .. مشكلات إدارية وبلطجة مسلحين.

لكن لا أحد يطالب بتغيير رئيس الوزراء "بن حبتور" ، إنه مستمر حتى إشعار آخر. والمطالبات توجه إلى المجلس السياسي باتخاذ سياسات وتوجهات وقرارات تلزم رئيس الحكومة .

والشرعية غيرت رئاسة الوزراء عدة مرات، وما زالت هناك مطالبات بتغيير الحالي ، وقد معها مجلس قيادة يستطيع توجيه الحكومة الوجهة السليمة.

تغيير الحكومة يدخل مجلس القيادة في صراع داخلي حول البديل وكل عضو له بديل لن يتنازل عنه ولو حرقت البلاد كلها ، إضافة إلى المحاصصة في الحقائب الوزارية وحصة الإمارات والسعودية وحصة بريطانيا ..

 يعني تأخذ لها أكثر من سنة شد وجذبّ، وتدخل السفراء لتقريب وجهات النظر والذهاب إلى الرياض لتوقيع اتفاقات جديدة ، وتهديد حزب جدتي بالانسحاب وحزب خالتي بالاضطراب ، دون أن يتقدم المجلس خطوة واحدة في المجال الوطني ، وربما هو المطلوب إثباته لدى التحالف كي يبادر يلعن المجلس وشتمه قبل غيره!!

لابد من صحوة للاستفادة من التجارب .

وجهوا رسائلكم إلى مجلس القيادة وطالبوه بكل شيء زيادة ، وعليه بلورة الأمور وتوجيه الحكومة والزامها وفق أولويات عملها ، ومن خالف أو رفض يحال إلى القاضي حمود الهتار .