drawas

top banner demo1

البحر الأحمر بحراً مغلقا 100%

mansor zendany كما استقرأنا في مقال سابق بان الملاحة الدولية في البحر الاحمر سوف تتوقف بشكل كامل اذا وجهت امريكا وصغارها سلاحهم ونيرانهم تجاه اليمن برا أو بحرا أو جوا ، بل واكدنا ان الطيران الحربي والتجاري سوف يُمنع من التحليق في اجواء اليمن السيادية البرية والبحرية وخاصة تلك الطائرات التي تتبع الدول المعتدية والمحتشدة في البحر الأحمر ومضيق باب المندب او البحر العربي .

  الآن البحر الأحمر بحرا مغلقا تماما امام الملاحة البحرية الدوليةوبقرار امريكي بريطاني ولكافة سفن العالم وبنسبة 100% والسبب جيوش امريكا وصغارها "تحالف الشر" الذين احتشدوا فيه ، ومنه اعلنوا حربهم الهمجية على اليمن بأكثر من مائة غارة جوية في سبع محافظات يمنية بما فيها العاصمة صنعاء ولازالت تلك الضربات تحدث من وقت الى آخر ، وكان واجب على اليمن ان ترد على تلك الهجمات دفاعا عن النفس ، ووفقا لمقتضيات ومقاصد قواعد القانون الدولي وقانون البحار الدولي وقانون البحار اليمني .

 لم يكن اليمن هو السبب في الاغلاق الكلي للبحر الاحمر ، بل ان الأمن والسلم وسلامة الملاحة فيه قد تأثرا بالعدوان الأمريكي-البريطاني مع شركائهم بحرب بالوكالة على اليمن وكجيوش مستأجرة من الصهيونية العالمية لفك الحصار اليمني عن كيانها المحتل لدولة فلسطين العربية  .

 إن العالم كله يدرك تماما ان الملاحة في البحر الأحمر كانت آمنة لكل سفن العالم عدا السفن التابعة للكيان الصهيوني وتلك التي تذهب الى ميناء ايلات الفلسطيني العربي المحتل في خليج العقبة ، والتي لا تزيد عن 2% بما في ذلك السفن التي اختارت لنفسها الإبحار عبر الرجاء الصالح ، وذلك من مجموع السفن التي تعبر مضيق باب المندب الى قناة السويس والمقدرة بأكثر من الفين سفينة شهريا .

  ولأن الملاحة الدولية في البحر الاحمر اصبح خطرا ومخالفا لقواعد السلامة البحرية بسبب التحشيد الغربي العسكري فيه ، وايضا بسبب العدوان على اليمن من قبل تحالف الشر الذي اصدر  اعلانا حربيا لكافة سفن العالم بعدم التوجه نحو البحر الاحمر ، وان عليهم البحث عن مسلك آخر ،  وبتأييد من جمعية المنظمة البحرية الدولية في بريطانيا ، التي هي الأخرى طالبت السفن باتخاذ الحيطة والحذر  بسبب الوضع العسكري الخطير في البحر الاحمر .

نحن الان امام مسار جديد وتداعيات خطيرة في الملاحة الدولية عبر البحر الاحمر وستتأثر بهذا المسار كافة دول العالم وعلى وجه الخصوص الدول العربية المشاطئة له وكذلك دول القرن الافريقي .

ان المسالة واضحة جدا فالعقل والمنطق يقولان في مسألة السلم والأمن الدوليين وسلامة الملاحة في البحر الاحمر هو ان تلتزم الدول الغربية بسحب كل قواتها العسكرية من البحر الأحمر ، وان توقف عدوانها العسكري على اليمن ، وان تلزم كيانهم الصهيوني في ايقاف الحرب على غزة ، ورفع الحصار عنها ، والسماح بادخال الغذاء والدواء بل وحتى الماء للأشقاء في غزة ، وسوف تعود الملاحة في البحر الاحمر الى طبيعتها السلمية والآمنة وبنسبة 100% .

كاريكاتير