No More Articles

ولد الشيخ يبحث مع الأطراف اليمنية العودة للمشاورات بعد شهر في دولة أخرى

اسماعيل ولد الشيخ احمدعقد مبعوث الأمم المتحدة لليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد٬ اليوم (الجمعة)٬ جلسة مع وفد الحوثيين وأتباع علي عبدالله صالح ضمن مشاورات السلام اليمنية التي تستضيفها دولة الكويت٬ على أن يُعقد في وقت لاحق جلسة مماثلة مع وفد الحكومة اليمنية .

وسيناقش المبعوث الأممي خلال الجلستين تصوراته للجوانب السياسية والأمنية والعسكرية التي تضمنها مقترحه لحل الأزمة اليمنية٬ وضرورة عودة كل الأطراف لمسار السلام واستئناف المشاورات.

وفي إطار المباحثات السياسية التي يجريها على هامش مشاورات الكويت سيعقد المبعوث مساء اليوم سلسلة لقاءات مع سفراء الدول الـ 18 المعنية بالحل السلمي في اليمن لاطلاعهم على آخر مستجدات المشاورات والجهود المبذولة للتوصل إلى حل شامل للنزاع اليمني .

وفي ذات السياق أكد مصدر مقرب من الوفد الحكومي اليمني أن المبعوث الأممي اسماعيل ولد الشيخ أحمد، في حال عدم التوصل لاتفاق سيصدر بيانا في نهاية المشاورات يتضمن التزام الأطراف بالتهدئة العسكرية والتزامها أيضا باستئناف المشاورات بعد شهر في دولة أخرى، لافتا إلى أن التفويض الذي قدمه الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي والقيادة السياسية في اليمن للوفد الحكومي يعتبر لاغيا بنهاية 7 أغسطس الجاري.

وأشار المصدر حسب صحيفة الأنباء الكويتية" إلى أن تطورات الوضع بالنسبة للمشاورات أصبحت واضحة بعد تحديد المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ المعرقل لها وهم الحوثيون وصالح، وبذلك أصبح المجتمع الدولي على يقين بأن الحوثيين لا يسعون إلى السلام ولا يقدمون أي استحقاق حقيقي من اجل شعبهم وبلادهم وعودة الحكومة الشرعية إلى الأراضي اليمنية وبذلك لن يحددوا أي خيار آخر لحل الأزمة اليمنية سوى الحسم العسكري.

ومن المقرر أن يعقد إسماعيل ولد الشيخ أحمد٬ غًدا (السبت)٬ جلسة ختامية بمشاركة الطرفين لتأكيد أهمية العودة إلى مسار السلام واستئناف المشاورات٬ كما سيعقد مؤتمًرا صحفًيا للحديث عن آخر تطورات المشاورات.

المزيد من الأخبار في هذا القسم:

آخر الأخبار

أخبار وتقارير

ملفات

اليمن في الإعلام الخارجي

932653
أيلول/سبتمبر 12, 2022 185

رويترز: خلافات داخل "الرئاسي اليمني" وشروط خليجية لتقديم المساعدات

قالت أربعة مصادر إن الخلافات داخل المجلس الرئاسي الجديد في اليمن تؤخر الموافقة على الإصلاحات اللازمة للحصول على مساعدات مالية تُقدر بثلاثة مليارات دولار من السعودية والإمارات من شأنها أن تساعد في تخفيف أزمة حادة في النقد الأجنبي. وعندما تم تشكيل المجلس في…

عربي ودولي

اتجاهات