No More Articles

وزير خارجية الإمارات يلتقي نتنياهو

129045قال رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي السابق وزعيم المعارضة بنيامين نتنياهو، إنه التقى، الجمعة، مع وزير خارجية دولة الإمارات العربية المتحدة، عبد الله بن زايد آل نهيان، الذي يزور إسرائيل حاليا.

وقال نتنياهو في تغريدة أرفقها بصورة على تويتر: "سعدتُ بلقاء الشيخ عبد الله بن زايد، وزير خارجية دولة الإمارات العربية المتحدة اليوم".

وأضاف: "نحتفل في هذه الأيام بمرور عامين على توقيع اتفاقيات إبراهيم التاريخية، التي غيّرت وجه الشرق الأوسط بأكمله".

وتابع نتنياهو: "يمنح السلام بين بلدينا أملًا كبيرًا، ومن المثير دائمًا رؤية الازدهار والتقدم اللذين جلبتهما هذه الاتفاقيات".

ولم يذكر نتنياهو المكان الذي جرى فيه الاجتماع.

وكان نتنياهو قد وقّع مع وزير الخارجية الإماراتي والرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب ووزير خارجية البحرين عبد اللطيف الزياني، اتفاق تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات والبحرين، قبل عامين في البيت الأبيض.

وقد بدأ بن زايد، الأربعاء، زيارة رسمية تستمر عدة أيام لإسرائيل.

وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية (وام)، أن وفدا رسميا واقتصاديا رفيع المستوى يرافق بن زايد خلال الزيارة التي تتزامن مع "الاحتفال بمرور عامين على إبرام الاتفاق الإبراهيمي للسلام بين دولة الإمارات ودولة إسرائيل".

ويبحث وزير الخارجية مع كبار المسؤولين الإسرائيليين عددا من الملفات ذات الاهتمام المشترك المتصلة بالعلاقات الثنائية بين البلدين، وآفاق التعاون والشراكة الإماراتية الإسرائيلية، وفق وكالة "وام".

وكان الوزير الإماراتي قد التقى، الخميس، مع الرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتسوغ ومن ثم رئيس الوزراء يائير لابيد قبل أن ينظم حفلا في مقر السفارة الإماراتية في تل أبيب بمناسبة مرور عامين على توقيع اتفاق تطبيع العلاقات مع إسرائيل.

وخلال الحفل، قال بن زايد في كلمة ألقاها: "نحن نبني مستقبلا أكثر إشراقا معا من خلال توسيع الفرص لشعوبنا ولجميع شعوب المنطقة".

ومنذ توقيع اتفاق تطبيع العلاقات بين البلدين، بوساطة أمريكية عام 2020، أبرمت الإمارات وإسرائيل اتفاقيات تعاون في مجالات عديدة.

المزيد من الأخبار في هذا القسم:

آخر الأخبار

أخبار وتقارير

ملفات

اليمن في الإعلام الخارجي

932653
أيلول/سبتمبر 12, 2022 128

رويترز: خلافات داخل "الرئاسي اليمني" وشروط خليجية لتقديم المساعدات

قالت أربعة مصادر إن الخلافات داخل المجلس الرئاسي الجديد في اليمن تؤخر الموافقة على الإصلاحات اللازمة للحصول على مساعدات مالية تُقدر بثلاثة مليارات دولار من السعودية والإمارات من شأنها أن تساعد في تخفيف أزمة حادة في النقد الأجنبي. وعندما تم تشكيل المجلس في…

عربي ودولي

اتجاهات