drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_1klab.jpg

غرائب - اليقين أونلاين

حرصت مجموعة من كلاب الشوارع على دعم رجل مشرد بعد دخوله إلى المشفى وذلك بعد أن تعرض لأزمة صحية وتم نقله إلى الطوارئ حيث ظلت الكلاب واقفة على باب المشفى لحين خروج صديقها.
وكان الرجل يتقاسم الطعام والشراب مع الكلاب كل ليلة ويعتني بهم وأحيانًا يمنحهم المزيد من طعامه عندما يكون الجو باردًا لذلك أرادت الكلاب أن تدعم صديقها وترعاه حتى خروجه من المشفى.

في حين لاحظت الممرضات بالمستشفى الإقليمي  في ريو دو سول في جنوب البرازيل ظهور الكلاب بالتزامن مع دخول هذا المريض بالتحديد، لذلك قررت إحداهن التقاط صور الكلاب وهي تنتظر على الباب ونشرها عبر السوشيال ميديا.
كما تظهر في الصور الكلاب وهي تستقبل المريض بعد خروجه من المشفى وشعورهم بالسعادة والراحة بعد الاطمئنان عليه.
وجاءت التعليقات رائعة على هذه الصور حيث اعتبر الكثيرين أن العلاقة مع الكلاب تقوم على الوفاء والود الخالص.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى