drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_1snaa22.jpg

اليقين أونلاين - صنعاء

قال المتحدث العسكري باسم قوات صنعاء العميد يحيى سريع إن بث مشاهد  لعملية استهداف مطار أبو ظبي في الإمارات العربية المتحدة بطائرة بدون طيار صماد 3  في هذا الوقت تؤكد لقوى التحالف أن صنعاء هي من تتحكم بالمعركة.

وأكد سريع  إلى أن على التحالف أن يحسب حسابه في أن العمليات القادمة ستكون أشد إيلاما، موضحا أنهم  أوقفوا العمليات لفترة معينة كرسالة سلام لكن تصعيد العدو لم يتوقف.

وأوضح  في تصريح على قناة الجزيرة الإخبارية رصده "اليقين أونلاين" أن قوات صنعاء أصبحت ذات مقدرة استخباراتية وعملياتية وبعد اليوم.

واعتبر سريع استهداف مطار أبوظبي هي رسالة لما أسماها قوى العدوان لأن هناك تصعيد  قادم تقوده الإمارات في منطقة الحديدة وغيرها من المناطق وعليهم أن يحسبوا حساب أي تصعيد.

وأضاف سريع إلى أن الطائرة التي نفذت عملية مطار أبو ظبي الدولي على بعد 1400 كيلو متر قد تم تطويرها بشكل أكثر مما كانت عليه حين تنفيذ العملية

مشيراً إلى أن أي تصعيد سيقابل بعمليات نوعية وأن الجيش واللجان الشعبية لديه القدرة على الوصول إلى أهداف جديدة في عمق العدو.

وأكد إن أغلب العمليات التي يتم تنفيذها في عمق العدو هي موثقة من قبل الإعلام الحربي التابع لصنعاء.

 

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى