drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_pix-8_29-7.jpg

اليقين أونلاين - صعدة

قتل 14 مدنيا، اليوم الاثنين، وأصيب 25 آخرين بغارة للتحالف استهدفت سوقاً شعبياً في محافظة صعدة شمالي اليمن.

 وأفادت مصادر محلية بأن طيران التحالف شن عدة غارات على سوق آل ثابت بمديرية قطابر، لحظة الذروة، مما خلف حصيلة كبيرة من الضحايا في صفوف المدنيين، بينهم 18 طفلاً.

 في المقابل اعتبر الناطق الرسمي باسم قوات صنعاء يحيى سريع استهداف السوق بعد الضربة الباليستية  التي استهدفت تجمعات للقوات السعودية غرب عسير وخلفت عشرات القتلى والجرحى، وفقاً لما أعلنه سريع.

وأكد وزير الصحة في حكومة  صنعاء طه المتوكل، أن هناك 10 حالات خطرة بين الجرحى، مشيراً إلى أن الكثير منهم نقلوا إلى المستشفى الجمهوري بصعدة وهم بحالة صعبة، لأن أغلب المراكز الصحية في المنطقة دمرت بشكل كلي خلال الحرب.

وحمل المتوكل النظام الأمريكي مسؤولية الجريمة واعتبره “المحرض الأول للنظام السعودي على هتك حرمة المدنيين” حسب قوله.

من جهته قال مكتب اليونسيف في اليمن إن المنظمة تشعر بخيبة أمل إزاء التقارير التي تفيد بقتل وإصابة الأطفال في صعدة، مشدداً على أنه يجب ألا يكون الأطفال هدفًا.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى