drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_10g.jpg

انطلقت أعمال الدورة الـ 152 لمجلس الجامعة العربية، الثلاثاء، بمقرها في القاهرة، لمناقشة عدة قضايا، بينها تطورات القضية الفلسطينية، و"التدخلات الإيرانية" في الشؤون العربية.

ووفق وكالة الأنباء الرسمية بمصر، فإن أعمال الدورة العادية على مستوى وزراء الخارجية، تنعقد برئاسة العراق، وحضور بيير كرانبول، المفوّض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا".

ومن المقرر أن يناقش وزراء الخارجية عدة قضايا، أبرزها الصراع العربى الإسرائيلي، والانتهاكات الإسرائيلية في مدينة القدس المحتلة، وتطورات الأوضاع في سوريا وليبيا واليمن، و"التدخلات الإيرانية في المنطقة العربية".

كما يتضمن جدول الأعمال بنودا أخرى حول "أمن الملاحة وإمدادات الطاقة فى منطقة الخليج، ومخاطر التسلح الإسرائيلى على الأمن القومى العربي والسلام الدولي"، حسب المصدر ذاته.

وتشهد الدورة الـ 152 لمجلس الجامعة العربية، مشاركة وزراء الخارجية والدولة للشؤون الخارجية للدول العربية، بينها قطر التي ترأس وفدها السفير إبراهيم السهلاوي، مندوب بلاده الدائم لدى الجامعة العربية.

ولم يشهد اجتماع الوزاري العربي مناقشة عودة سوريا للجامعة العربية، والذي يظل مقعدها شاغرا منذ تجميد عضويتها عام 2012.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى