drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_pix-2_tones-.jpg

كلف الرئيس التونسي قيس سعيد وزير الداخلية في الحكومة المستقيلة هشام المشيشي بتشكيل حكومة جديدة، خلفا لحكومة إلياس الفخفاخ التي قدمت استقالتها في وقت سابق من الشهر الجاري عقب اتهامات بتضارب المصالح.

ونشر حساب الرئاسة التونسية على تويتر تغريدة جاء فيها أن "رئيس الجمهورية قيس سعيد يكلّف السيد هشام المشيشي بتكوين الحكومة".

وقال قيس سعيّد لمشيشي، بحسب شريط فيديو نشره الموقع الرسمي لرئاسة الجمهوريّة، إنّه "بعد النّظر والتعمّق وقراءة كلّ الأوضاع، كلّفتكُم هذا اليوم طبقا للفصل الـ89 من الدستور، وبعد إجراءات المشاورات كما نصّ على ذلك الفصل المذكور،  بتشكيل الحكومة".

وقال المشيشي، في بيان عقب الإعلان عن تكليفه، إنه سوف يعمل على تشكيل حكومة تلبي تطلعات جميع المواطنين، حيث يتعين عليه أن يشكل في غضون شهر واحد حكومة تستطيع تأمين ثقة البرلمان.

ويخلف مشيشي، المحامي البالغ من العمر 46 عاما، في هذا المنصب رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ الذي استقال في وقت سابق من الشهر الحالي.

لكنّ مشيشي لم يكُن من الأسماء التي اقترحتها على الرئيس سعيّد الأحزاب التونسيّة الموجودة في السلطة.

ويشغل مشيشي منصب وزير الداخليّة في حكومة تصريف الأعمال، وشغل أيضا منصب المستشار الأوّل للرئيس سعيّد للشؤون القانونيّة.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى