drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_pix-3_009.jpg

احتجزت القوات البحرية التابعة للحرس الثوري الإيراني، اليوم الاثنين، ناقلة نفط كورية جنوبية، في مياه الخليج العربي، وقامت بإحتجازها مع جميع أفراد طاقمها.

وأفاد الحرس الثوري الإيراني في بيان رسمي، إن قواته البحرية أوقفت سفينة مملوكة لدولة كوريا الجنوبية.

وأوضح البيان أن "ناقلة النفط، كانت في طريقها من ميناء الجبيل السعودي، وتم توقيفها بعد مخالفات متكررة للقوانين البيئية البحرية".

ونشر موقع "سباه" الناطق باسم الحرس الثوري صورة ملتقطة من الجو لتوقيف السفينة في عرض البحر، مظهرة الناقلة والى جانبها أربع قطع بحرية بينها ثلاثة زوارق سريعة.

ولم يحدد الحرس الثوري الإيراني مكان توقيف الناقلة التي تحمل اسم "هانكوك تشيمي"، لكنه قال بأنها  كانت تحمل على متنها 7200 طن من "المواد النفطية".

وتم توقيف طاقم السفينة المؤلف من كوريين وإندونيسيين وفيتناميين وآخرين من ميانمار، وفق البيان الذي لم يحدد عددهم أو تفاصيل بشأنهم.

وأوضح الحرس الثوري أن توقيف السفينة جاء بناء على طلب من المنظمة البحرية لمحافظة هرمزكان الواقعة في جنوب إيران والمطلة على مضيق هرمز، وبناء لإشارة من المدعي العام في المحافظة.

وسبق للقوات البحرية الإيرانية أن اعترضت وأوقفت خلال العامين الأخيرين عدداً  من السفن التجارية أثناء عبورها في مياه الخليج.

يأتي هذا وسط تزايد لافت في حدة التوترات بين واشنطن وطهران في مياه الخليج العربي خلال الآونة الأخيرة، في ظل تحشيدات عسكرية أمريكية، بعدما دفعت الولايات المتحدة بعدد من القطع البحرية الاضافية نحو المنطقة،للحد من التهديدات الإيرانية، حد مزاعمها.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى