drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_download_-_2021-09-22T001349.850.jpg

أعلن الجيش السوداني، الثلاثاء ، إحباط محاولة انقلابية، مؤكداً أن الأوضاع تحت السيطرة بعد القبض على قادة الانقلاب من العسكريين والمدنيين.

وقال الجيش في بيان إنه "أحبط محاولة انقلابية والأوضاع تحت السيطرة تماما".

وذكرت وكالة الأنباء السودانية، "سونا" أن السلطات الأمنية والعسكرية أفشلت محاولة الانقلاب التي جرت فجر اليوم، مضيفة أنه "تمت السيطرة التامة على المحاولة واعتقال جميع المتورطين".

من جهته أكد متحدث باسم الحكومة السودانية حمزة بلول في بيان نقله التلفزيون الرسمي أن السلطات ألقت القبض على زعماء الانقلاب الفاشل.

وقال المتحدث الحكومي إن مجموعة من ضباط القوات المسلحة من فلول النظام البائد نفذت محاولة الانقلاب.

وأضاف أنه "يتم التحري معهم الآن بعد تصفية آخر جيوب الانقلاب في معسكر الشجرة ".

وأفاد مصدر حكومي بأن عسكريين دخلوا فجر الثلاثاء مقر الإذاعة لبث بيان الانقلاب، لكن المحاولة أجهضت فوراً، بحسب قناة "الجزيرة" القطرية.

وأكد مصدر آخر أن المعلومات بشأن المحاولة الانقلابية توفرت للحكومة مساء الاثنين، مما ساعد على إحباطها بسرعة.

ويرى مراقبون وسياسيون أن هناك شكوكا في حدوث عملية الانقلاب بهذه الصورة، في حين يشير البعض إلى أن هذا الأمر تكرر كثيرا في عهد النظام السابق، وكان يهدف إلى إشغال الرأي العام عن قضاياه الرئيسية، لكن التحركات الحقيقية الشعبية لم تأت بعد، خصوصا أن أحداث شرق السودان تعد رسالة تحذير هامة جدا.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى