drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_pix-3_moqpilnasr.jpg

ثورة 11 فبراير أطاحت بأقوى وأعتى زعيم في الجزيرة العربية، يملك أكبر ترسانة أسلحة وقوات مسلحة ضاربة ومدربة، وأجهزة أمنية متنوعة لحمايته، سخّر المال العام لخدمته وخدمة أصحابه وأعوانه ومناصريه وأفقر الشعب، ومنح رجال العلم والفكر والثقافة حرية مطلقة دون أن تؤثر كل انتاجاتها في دولته، أعطى الأحزاب حرية العمل ضد بعضها والتصويت له ولحزبه في الانتخابات.. دعم الخلافات القبلية والمناطقية والطائفية ضد بعضها وضد الدولة وضد النظام والقانون والقيم، ألزم نفسه ودولته بالأعراف القبلية.

أتاح فرصة ثمينة للخونة والعملاء يأخذون أموالا من عدة دول ولجان خاصة ومرتبات.. أتاح فرصة للفساد المالي والإداري أن ينمو ويتوسع حتي تغول.

قامت عليه الثورة فأجاد استخدام الثورة المضادة بأنواعها ضد ثورة فبراير وعشر سنوات من الثورة المضادة بدعم إقليمي.

مجلس التعاون الخليجي نكب ثورة فبراير مرتين، الأولي بالمبادرة الخيانية والثانية بالعاصفة الرملية التي أعمت البصائر وتسلل من خلالها لاحتلال اليمن.

11 فبراير ثورة شعب، ونكبة الطاغوت، واستثمار الفساد واستعمار الأوغاد، والثورة مستمرة حتى تطهر اليمن من الفساد والأوغاد، مهما طالت المدة.

لكزة

- السعودية تعتمد على إف 16 في الحرب لا تدرب أصحابها كالإمارات ولا تسلحهم مثلها، ولا تواصلهم بالغذاء والماء باستمرار وربما لا تدرب جيشها، مستعدة تحارب عشرين سنة بهذه الطريقة (إف 16 وبس)

- قبح الله وجه بايدن أعلن سعيه لإيقاف الحرب في اليمن وأشعلها في مأرب.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى