drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_5cf3866cd43750c30d8b4571.JPG

أصدرت الصين، اليوم الأحد، وثيقة تتضمن مواقفها في المشاورات الاقتصادية والتجارية الجارية بينها والولايات المتحدة، لإنهاء الخلاف التجاري بين الطرفين.

رياضة - اليقين اون لاين

وحمّلت الوثيقة الصادرة عن مكتب الإعلام التابع لمجلس الدولة الصيني والمعنونة "الكتاب الأبيض"، الولايات المتحدة المسؤولية عن وصول المفاوضات التجارية بين الطرفين إلى طريق مسدود، مشترطة إلغاء واشنطن لحزمة التعريفات الجمركية الأخيرة المفروضة على سلع صينية، للتوصل إلى أي اتفاق.

وأكد "الكتاب الأبيض" أن الصين لم ولن تتراجع في المسائل المبدئية، مشيرة إلى أن بكين لا تسعى إلى أي حرب تجارية، لكنها لا تخشى من هذا التحدي وستخوض هذه الحرب، إذا اقتضى الأمر ذلك.

واتهم نائب وزير التجارة الصيني، وانغ شو ون، أثناء مؤتمر صحفي عُقد في بكين اليوم لعرض الوثيقة، إدارة الرئيس دونالد ترامب باستخدام قضية العجز التجاري والملكية الفكرية كأعذار وحجج لإشعال مواجهات اقتصادية وتجارية بشكل متكرر، مشيرا إلى أن فرض واشنطن تعريفات جمركية إضافية على بكين أجبر الجانب الصيني على "اتخاذ تدابير قوية للدفاع عن مصالحه".

صرح المسؤول بأن هذه التصرفات الأمريكية عرضت مصالح الجانبين والعالم بأسره للمخاطر، مع "تجاهل طبيعة الفوز المشترك للتعاون الاقتصادي والتجاري بين الدولتين"، ورفض الاتهامات الأمريكية للصين بالتراجع عن تعهداتها ضمن إطار المفاوضات التجارية قائلا: "لا شيء تم الاتفاق عليه، ما لم يتم الاتفاق على كل شيء".

وأشار المسؤول الصيني إلى أن الولايات المتحدة تطرح "مطالب غير مقبولة" في المفاوضات مع بكين، داعيا الجانب الأمريكي إلى "لقاء الصين في منتصف الطريق" والتمسك بروح الاحترام والمساواة والمنفعة المتبادلة، و"العودة إلى التعاون من أجل تعزيز التنمية المستقرة والسليمة للعلاقات الاقتصادية والتجارية الثنائية".

وصدرت هذه الوثيقة بعد أقل من شهر من فرض الرئيس ترامب حزمة جديدة من التعريفات الجمركية على سلع صينية وتهديده بزيادة تلك التعريفات، علاوة على إعلان الولايات المتحدة قبل ثلاثة أسابيع عن نيتها حرمان شركة "هواوي" الصينية العملاقة، التي ترى فيها واشنطن خطرا على أمنها القومي، من استخدام مكونات أمريكية الصنع في منتجاتها.

المصدر: وكالات

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى