drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_pix-1_nssp2_thumbs_1000r.gif

أعلن البنك المركزي في عدن ضخ العملة المحلية الجديدة فئة الألف ريال بحجمها القديم في كل المحافظات اليمنية لمعالجة ما وصفها بالتشوهات السعرية في العملة الوطنية.

وألزم البنك المركزي كافة البنوك وشركات الصرافة بإلغاء العمولات الجزافية على الحوالات الداخلية في جميع المحافظات؛ بعد أن وصلت إلى حوالي 60 بالمئة من مبلغ أي حوالة داخلية.

وأشار الى أنه سيظل مستمراً في تشديد إجراءاته في الرقابة على نشاط سوق صرف النقد، وفرض الانضباط في أداءه، وذلك لأغراض الدفاع عن قيمة العملة الوطنية ووقف تدهورها.

وأوضح البنك، أن هذا الإجراء لا يعتبر حلاً لأزمة تراجع قيمة العملة المحلية، ولكنه يشكل جزءاً هاماً ضمن حزمة إجراءات سيتخذها البنك المركزي في إطار خطواته لمعالجة هذه الأزمة.

في المقابل جددت جماعة الحوثي تأكيدها لشركات الصرافة والبنوك بمنع التعامل بالعملة القديمة الجديدة من فئة الألف ريال.

وتوعدت جماعة الحوثي بمصادرة كل الأموال التي تأتي مع التجار والمسافرين وشركات الصرافة، باستثناء مبلغ المائة ألف ريال.

من جهته أكد المجلس الانتقالي الجنوبي على ضرورة توقيف دفع الرواتب وأي مصروفات من الجنوب إلى الشمال، وإلغاء قرار تعويم العملة من أجل وقف التدهور المتسارع في قيمة الريال اليمني والسيطرة على أسعار الصرف.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى