drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_pix-1_nssp2_thumbs_mogpel3-.jpg

كل قائد قوي الشخصية قادر على تثبيت أقدام الشرعية، إذا احتج على التحالف فيتم عزله واستبداله بأضعف شخصية، لذلك لا نتوقع من وزير الدفاع أو رئيس الوزراء أن يقولا شيئا في مناصرة محافظ شبوة ولا نائب الرئيس سيقول كلمة.

 نحن نعرف أن الشرعية فاسدة لأنها توافقية بين أقطاب الفساد السابق بموجب المبادرة الخليجية التي فرضت هذا التوافق في المرحلة الانتقالية التي أطال مدتها الحرب.

لذلك مكونات الشرعية وأحزابها لا زالت بفسادها القديم تشتغل ضد بعضها وتكوش لنفسها قدر ما تستطيع، وتقدم نفسها بأنها البديل للكل والكل خائن وعميل.. لكن التحالف يدير كل الأمور بنفسه، هل هو فاسد أيضا؟

تحالف دعس الشرعية ضد المشروع الحوثي (الفارسي المجوسي) في بلحاف وأبين.. في عدن وميون .. في سقطرى والمهرة .. كلها ليس فيها حوثي واحد ولا إيراني!

لكن التحالف يدعم تمدد الحوثي كي يصل تلك المناطق يسلمها له بشفافية ويخلي عهدته .. ( لقد تغيرت أهداف التحالف تماما بعد عزل محمد بن نائف ) كلها انسحابات وتقهقر.

لأن التحالف فاسد حتى النخاع لم يترك للشرعية الفاسدة موضع قدم تقف عليها بل أنشأ بدلها مليشيات مسلحة أفسد وأطغى .. ويدعي أنه يدعم الشرعية!

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى