drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_pix-7_yemen17.jpeg

كشفت منظمة دولية عن إحصائية مخيفة لمضاعفات ناتجة عن الحمل والولادة في اليمن وتتسبب بوفاة أم و6 مواليد كل ساعتين.

 وأوضحت منظمة يونيسيف أن سنوات النزاع المسلح باليمن عملت على تدهور وضع النساء والأطفال عند الولادة، مشيرة إلى أن الأمهات والرضع من بين أكثر الفئات ضعفاً في البلاد، محذرة في الوقت ذاته من انهيار تام لخدمات الرعاية الصحية مما قد يفاقم المشكلة.

 واعتبرت المنظمة أن الحرب باتت نتائجها تتجلى بهجومها الواضح على الأمومة والأبوة، موضحة بأن 51% من جميع المرافق الصحية تعمل فقط في حين تعاني أخرى من نقص حاد في الأدوية والمعدات.

ولم تؤكد المنظمة كيف استقت تلك البيانات التي تشير في حالة دقتها إلى أن اليمنيين باتوا على موعد مع الانقراض بحسب ما وصفه ناشطون.

 يذكر أن منظمات دولية ظلت خلال الفترة الماضية محل اتهامات بتضخيم الوضع الإنساني في اليمن لاستدرار  دعم المانحين الدوليين.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى