drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_1atarke.jpg

 اليقين أونلاين - فلسطين

قال مسؤولان أمنيان في إقليم كردستان العراق ووزارة الخارجية التركية اليوم الأربعاء، إن ثلاثة أشخاص على الأقل بينهم دبلوماسي تركي قتلوا في إطلاق نار بمدينة أربيل عاصمة الإقليم.

وقالت الخارجية التركية، في بيان إن أحد موظفي القنصلية في مدينة أربيل، قتل في هجوم مسلح غادر أثناء تواجده خارج مبنى القنصلية.

من جهتها قالت مصادر أمنية ووسائل إعلام عراقية إن نائب القنصل العام التركي واثنين من مرافقيه قتلوا برصاص مسلحين مجهولين أثناء تواجدهم في مقهى شعبي في منطقة عين كاوه السياحية في أربيل كبرى مدن إقليم كردستان.

وأكد بيان الخارجية التركية:" نواصل اتصالاتنا مع السلطات العراقية والمسؤولين المحليين للعثور على منفذي الهجوم بأسرع وقت".

وفي أول تعليق له على الهجوم قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان "أدين الهجوم الشنيع على موظفين في قنصليتنا بأربيل، وأتمنى رحمة الله لموظفنا الذي استشهد جراء الاعتداء".

وتابع الرئيس التركي في تغريدة على تويتر: "نواصل جهودنا المشتركة مع السلطات العراقية والمسؤولين المحليين (في كردستان العراق) لضمان العثور السريع على منفذي الهجوم.
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن، لكن الرئاسية التركية توعدت بـ "الرد المناسب".

وقال الناطق باسم الرئاسة التركية ابراهيم كالين في تغريدة على تويتر "سنقوم بالرد المناسب على منفذي هذا الهجوم الجبان" لكن بدون تحديد من يقف وراء الهجوم.

من جهتها أدانت الخارجية العراقية الهجوم، وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف، إن التنسيق جارٍ مع الجهات الرسمية للوقوف على تفاصيل مقتل الدبلوماسي التركي في أربيل.

 

 

 

 

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى