drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_pix-6_alhodidah10.jpg

اليقين أونلاين - الحديدة

تجددت المواجهات المسلحة، اليوم الاثنين، بين القوات الحكومية، وجماعة الحوثيين، في مدينة الحديدة غربي اليمن، في ظل تبادل الاتهامات بين الطرفين بشأن استهداف الأحياء السكنية في المدينة وسقوط قتلى وجرحى من المدنيين.

وقالت مصادر محلية إن قصفاً عنيفاً اندلع صباحاً بين القوات الحكومية وجماعة الحوثيين في شارعي النجدة ونجران جنوب مدينة الحديدة، فيما وقعت انفجارات في المنطقة إثر استهداف مخزن أسلحة تابع للحوثيين وسط حي الزعفران .

وذكرت المصادر أن استهداف المخزن أدى إلى انفجار الذخيرة وتطاير الشظايا ما أدى إلى مقتل شخص وإصابة آخرين وتضرر المنازل والممتلكات.

واندلعت مساء الأحد مواجهات عنيفة بين الجانبين شرق مدينة الحديدة بعد ساعات من انتهاء أول جلسة من اجتماعات لجنة تنسيق إعادة انتشار القوات بمشاركة ممثلي الطرفين.

وأصدرت اللجنة المشتركة، اليوم الاثنين، بياناً كشفت فيه النتائج التي تم التوصل إليها خلال الاجتماع السادس للجنة الذي عقد على متن سفينة تابعة للأمم المتحدة في البحر الأحمر.

وبحسب البيان، فقد خرجت لجنة تنسيق إعادة الانتشار من اجتماعها السادس، بالاتفاق على إنشاء وتشغيل مركز العمليات المشتركة في مقر البعثة الأممية في الحديدة حيث يضم ضباط ارتباط وتنسيق من الطرفين و الأمم المتحدة.

وأفاد البيان، بأن مركز العمليات المشتركة، سيعمل على الحد من التصعيد ومعالجة الحوادث في الميدان من خلال الاتصال المباشر مع الضباط الميدانيين.

وأشارت اللجنة في بيانها إلى أنه تم الاتفاق على نشر فرق مراقبة في أربع مواقع على الخطوط الأمامية لمدينة الحديدة كخطوة أولى لتثبيت وقف النار.

وكانت اللجنة المشتركة لإعادة الانتشار في الحديدة، عقدت اجتماعها السادس، على متن السفينة الأممية "انتركنيك دريم إم في" في عرض البحر الأحمر، حيث ترأس الاجتماع القائم بأعمال رئيس اللجنة الجنرال هاني نخلة، وبحضور ممثلين عن حكومة هادي والحوثيين.

ومن المقرر أن يحل الفريق الهندي المتقاعد "أباهجت غوها" رئيساً لبعثة مراقبي الأمم المتحدة في الحديدة خلفاً للدانماركي مايكل لوليسغارد.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى