drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_almahrah2.jpg

أعرب صحفيون وناشطون يمنيون عن غضبهم إزاء الممارسات السعودية في المهرة واستهداف أبناء مديرية شحن الرافضين للاحتلال السعودي ومحاولته الأخيرة للسيطرة على منفذ شحن.

وأطلق ناشطون على صفحات برنامج التواصل الاجتماعي تويتر، هاشتاجا تضامنا مع أبناء المهرة ضد الممارسات السعودية واستهداف أبناء المحافظة بطيران الأباتشي.

وتحت الهاشتاج #المهره_تحت_نار_الاحتلال ، كتب الصحفي أنيس منصور تغريدة قال فيها إن "المملكة تعيش اضعف فتراتها تاريخياً وسياسياً دوله تبني سياستها على تغريدات المزروعي وسفاهة يوسف علاونه نهايتها السقوط". وأضاف منصور، "ما كفاهم ان مقتل خاشقجي كشف الوجه الحقيقي للنظام الموصوف ببقرة ترامب من أجل الحماية فمن يستنجد بأمريكا لحمايته لن ينقذ اليمن.

 وتابع في تغريدة أخرى، "لو تأتي السعودية بشكل رسمي تطلب مد أنبوب النفط ويتم عرض الطلب على رئاسة الجمهورية ورئاسة الوزراء ثم التفاهم مع قبائل المهرة مصادقة مجلس النواب على اتفاقيه ما في مشكلة في إطار الدستور اليمني والقانون الدولي لكن تفتح معركة وجبهة فانه سلوك مستفز لن نقبله.

من جهته، كتب الصحفي عباس الضالعي قائلا، "#الحوثي دعس السعودية والانتقالي أيضا دعسها، والآن تسعى لفتح جبهة دعس جديدة في المهرة".

 وتحت الهاشتاج ذاته، غرد مسؤول التواصل الخارجي للجنة اعتصام المهرة أحمد بلحاف قائلا، "قوات الاحتلال السعودي استخدمت المدرعات وطيران الاباتشي في محاولتها لدخول إلى مديرية شحن واقتحام المنفذ إلا أن قبائل محافظة المهرة صدتها وأحبطت محاولاتها".

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى