drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_pix-2_zz2.jpg

دعا الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، علي محيي الدين القره داغي، حكماء اليمن لإنقاذ بلادهم من المؤامرة الكبيرة.

وقال القره داغي في بيان "إذا لم يتدارك حكماؤهم، ويعالجوا الموضوع بسرعة، فالعواقب وخيمة جدا، والمؤامرة كبيرة جدا".

وأضاف "يراد لليمن السعيد أن يكون أشقى البلاد، ولليمن الموحد يمنا ممزقا مجزأ، وللشعب اليمني الكريم أن يكون متصارعا، فقيرا مهمشا حتى يمكن الهيمنة عليه".

ولفت إلى "وجود الحكومة في خارج البلاد (في السعودية)، والحوثيين يحكمون صنعاء (العاصمة) ومناطق أخرى، والمجلس الانتقالي يحكم معظم مناطق الجنوب فضلا عن وجود مليشيات تابعة لدول، في ظل انهيار الاقتصاد تماما".

وتابع القره داغي أن "محبي اليمن ينتظرون من حكمائه وعقلائه أن يتداركوا الأمر قبل فواته، فيجتمعوا على كلمة سواء على الثوابت، ويحافظوا على اليمن الذي هو أصل العرب".

وأكد أن "الوقوف مع الشعب اليمني في هذه المحن، ومساعدتهم للخروج منها فريضة شرعية قطعية، وضرورة واقعية".

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى