drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_pix-3_saleh2.jpeg

يصادف اليوم الذكرى الثالثة لأحداث 2 ديسمبر 2017 التي انتهت بمقتل الرئيس الأسبق علي عبدالله صالح بعد أن شهدت العاصمة  صنعاء - حينها - معارك ضارية في منزل صالح المعروف بقصر الثنية.

وفيما يحتفل طارق صالح بذكرى انتفاضة 2 ديسمبر في الساحل الغربي، أصدرت دائرة التوجيه المعنوي بصنعاء الخاضعة للحوثيين، كتاب بعنوان "فتنة ديسمبر 2017م".

الكتاب يوثق الخلافات بين أنصار الله والرئيس الأسبق علي صالح ويتطرق الى مواقف مختلف الأطراف والجهود المبذولة لاحتواء ذلك الخلاف والتفاهمات بين الجانبين قبل أن يصعد صالح الموقف في 2 ديسمبر 2017م.

ويكشف الكتاب تفاصيل هزيمة صالح ومقتلة استناداً على تحقيقات الأجهزة الأمنية مع من اعتقلوا في تلك الاحداث وكيف تمكن أنصار الله من حسم المعركة لصالحهم.

ويتطرق الكتاب إلى تنسيق صالح مع دولة الامارات لإسقاط صنعاء، مع نشر شهادات لعدد ممن شاركوا في الأحداث.

يذكر أن 2 ديسمبر هو العيد الوطني للإمارات التي أعلنت فيه توحدها عام 1971م.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى