drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_pix-3_abyan9.jpg

تواصلت الاشتباكات المسلحة، اليوم الخميس، بين القوات الحكومية والمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً في محافظة أبين جنوب اليمن.

واتهم المتحدث الرسمي باسم المنطقة العسكرية الرابعة وجبهة محور أبين، التابعة للانتقالي، محمد النقيب، على "تويتر"، القوات الحكومية، بتنفيذ هجوم على مواقع قوات الانتقالي في جبهة وادي سلا غرب مديرية شقرة في أبين.

وقال النقيب إن قوات الانتقالي أفشلت الهجوم و"ألحقت ضربات موجعة" بالقوات الحكومية، حد تعبيره.

وأضاف أن القوات الحكومية، حاولت شن هجوم باتجاه الطرية شرقي زنجبار، ومنطقة بربرة التابعة للقطاع الأيسر.

وكانت مصادر محلية أفادت باندلاع قصف متبادل بالأسلحة الثقيلة في ساعة متأخرة مساء الأربعاء بين القوات الحكومية والانتقالي في جبهتي الشيخ سالم والطرية شرق مدينة زنجبار مركز محافظة أبين .

وأضافت المصادر أن الاشتباكات اندلعت في ظل أنباء عن انسحاب الوساطة واللجنة السعودية من خطوط النار في جبهات أبين ووصول تعزيزات عسكرية كبيرة للطرفين.

من جهته نفى المتحدث باسم المنطقة العسكرية الرابعة محمد النقيب، انسحاب اللجنة السعودية من محافظة أبين.

ويتبادل الطرفان، الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي، اتهامات بخرق الهدنة، ويقول كل منهما إنه ملتزم بوقف إطلاق النار.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى