drawas

b_350_300_16777215_00_images_stories_pix-3_hady-aidros.jpg

ألمح المجلس الانتقالي الجنوبي، المدعوم إماراتياً، إلى ترتيبات جارية للتصعيد العسكري ضد الحكومة الشرعية قبل عيد الفطر المبارك.

ونشر “الحزام الأمني” التابع للانتقالي، في صفحته على مواقع التواصل الاجتماعي تغريدة تحدث فيها عن “عيدين” في إشارة إلى وجود ترتيبات من نوعٍ ما لتحقيق انتصار قبل عيد الفطر.

وأكد الحزام وجود قرار سيتخذ من قبل قيادة المجلس “لن يسر الهاربين” ولن يشفع لهم اتفاق الرياض، في إشارة إلى تصعيد مرتقب ضد حكومة هادي التي انتقلت من عدن إلى حضرموت.

ووصف الحزام القرار المرتقب بـ”الضربة القاضية”، في إشارة واضحة إلى تحضيرات جارية للتصعيد العسكري.

وكان رئيس الجمعية العامة للانتقالي احمد بن بريك، أكد قبل أيام أن قرارهم بالتخلي عن الإدارة الذاتية كان خطئاً، مهدداً الحكومة الشرعية باتخاذ قرار الحكم الذاتي للجنوب وليس فقط الإدارة الذاتية.

read-PDF

كتابات



آخر إضافات الموقع



كاريكاتير



صفحتنا على الفيس بوك

للأعلى