drawas

top banner demo1

الرئيس الصيني يصل أمريكا للمرة الأولى منذ 6 سنوات

usa shinaوصل الرئيس الصيني شي جين بينغ اليوم إلى الولايات المتحدة الأمريكية لحضور قمة مع الرئيس الأمريكي جو بايدن والمشاركة في اجتماع القادة الاقتصاديين لمنتدى التعاون الاقتصادي لمنطقة آسيا-الباسيفيك (أبيك).

وكان في استقبال الرئيس شي في مطار سان فرانسيسكو الدولي حاكم ولاية كاليفورنيا غافين نيوسوم ووزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين وممثلون أمريكيون آخرون.

وفي مواجهة الأوضاع الدولية المعقدة وفي وقت تقف فيه العلاقات الصينية-الأمريكية عند مفترق طرق حاسم، جذبت زيارة الرئيس شي إلى الولايات المتحدة اهتماما عالميا.

  وكان الرئيس الأمريكي، جو بايدن, قد أعرب عن أمله أن يكون لقاءه مع نظيره الصيني شي جين بينغ "خطوة لتطبيع" العلاقات بين البلدين، بما في ذلك إعادة تأسيس الاتصالات الثنائية بشكل كامل.  

وأردف أن المأمول أيضا "القدرة على رفع الهاتف والتحدث عندما تكون هناك أزمة، وضمان أن الجيشين على اتصال ببعضهما". 

 وأكد بايدن أن بلاده "لا تحاول الابتعاد عن الصين، بل تغيير العلاقة إلى الأفضل، لافتا إلى أن الشعب الصيني يمر حاليا بوضع اقتصادي صعب، وسيكون من المفيد للجميع أن يحصل المواطنون الصينيون على وظائف ذوات أجور جيدة".  

وتابع قائلا: "لكن على الرغم من أننا نريد الاستثمار في الصين، فإنني لا أستطيع دعم المواقف التي تتطلب منا الكشف عن جميع أسرارنا التجارية". 

 وأشار الرئيس الأمريكي إلى أن قمته مع شي ستكون فرصة لتصحيح العلاقات الثنائية التي شهدت توترا في السنوات الأخيرة.  

وسيعقد الرئيسان الأمريكي والصيني، اليوم الأربعاء، قمة مطولة ستكون الأولى بينهما منذ عام، وسيسعى خلالها الطرفان لضبط قواعد التنافس بين بلديهما، والتأكد من عدم خروجه عن السيطرة.  

وتأتي زيارة الرئيس الصيني بعد سنوات من القطيعة وتوتر العلاقات بين الجانبين، وكانت آخر مرة زار فيها زعيم صيني الولايات المتحدة قبل 6 سنوات.

كاريكاتير